مقتل سيدة في قرية الجيعة….واحتقان بين الأهالي وقسد بدير الزور

img

قتل يوم أمس الإثنين 5 آذار سيدة مدنية وعنصر من ميليشيا قسد وجرح عدد من المدنيين في قرية الجيعة بريف دير الزور، أثر خلاف بين أهالي القرية وعناصر من ميليشيا قسد بعد تعرض عناصر قسد موكب فرح لأحد أبناء القرية ليتطور الأمر إلى اشتباك بالأسلحة الخفيفة.

وبحسب معلومات حصلت عليها “الشرق السوري”، أن السيدة توفيت على الفور بعد أصابتها بطلق ناري خلال الاشتباك بين أهالي القرية وعناصر قسد، التي خسرت أيضاً أحد مقاتليها والذي يدعى “عايش الحسين” قتل بعد عدة ساعات من إصابته.

حيث قام أبناء القرية بتكسير آليتين واحتجاز عدد من عناصر قسد ما استدعى الأخير الى استقدام تعزيزات طوقت بها القرية ونفذت حملة اعتقالات طالت عدداً من أبناء القرية.

يذكر أن مناطق سيطرة قسد شرق سوريا تشهد حالة من الفلتان الأمني بسبب قلة الأعداد التي من واجبها فرض الأمن والاستقرار، بعد نقل عدد كبير من عناصرهم إلى منطقة عفرين والتي تشهد معارك عنيفة بين حزب pyd أحد مكونات مليشيا قسد من جانب وبين فصائل الجيش الحر والجيش التركي من جانب آخر.

مواضيع متعلقة

اترك رداً