موقع عين علي الأثري..ضمن مخطط إيران في دير الزور

img

نُشرت قبل عدة أيام فيديوهات عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن انتهاء النظام والمليشيات الشيعية الرديفة من بناء حسينية في موقع عين علي الأثري في بلدة القورية (55 كم) جنوب شرق دير الزور.

وعين علي هي نبع ماء جاري تنبع من سفح الأكمة المطل على سهل الرحبة حيث توجد في موقع العين منارة مثمنة الأضلاع قام تنظيم داعش بتدميرها في 14 أيلول 2014 إبان سيطرته على مدينة دير الزور بحجة ارتباطها بالشرك بالله وعبادة الأوثان.

وتسعى إيران وبتسهيلات من النظام إلى تثبيت موطئ قدم لها شرق سوريا من خلال نشر الفكر الشيعي وبناء الحسينيات وخصوصاً في محافظة دير الزور والتي تعتبر حلقة وصل بين سوريا والعراق إذ بدت مناطقها الحدودية تأخذ طابعاً شيعياً صرف، إضافة لذلك تم توثيق وجود سبع مليشيات شيعية في مدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية، تتخذ من مساجد المدينة مقرات لها، منها (حزب الله اللبناني – لواء أبو الفضل العباس – لواء فاطميون الأفغاني – حزب الله العراقي) لتكمل مشروعها الذي يهدف الى وصل طهران ببغداد فدمشق وصولاً إلى البحر المتوسط.

يذكر أن قوات النظام وبالتعاون مع بعض الشخصيات المقربة منه كالمدعو حسين الرجا وابنه محمد أمين عضو مجلس الشعب ونواف راغب البشير افتتحت مراكز تجنيد للشباب ضمن صفوف لواء الباقر والمليشيات الشيعية للقتال الى جانب قوات النظام في معاركه بمحافظة دير الزور.

مواضيع متعلقة

اترك رداً