بالفيديو .. شباب من ديرالزور يُطفئون الفتنة على طريقتهم

img

عبود , سعد , وحمزة ثلاثة شباب سوريين من محافظة دير الزور لجأوا الى تركيا لإكمال دراستهم التي حرموا منها في سوريا بسبب ظروف الحرب , قام الشبان الثلاثة بتأسيس فريق أسموه رتيل FM  , يقومون من خلاله بنشاطات مسرحية وسكيتشات اجتماعية ومقاطع إذاعية يحكون فيها عن همومهم ومشاكلهم وحنينهم الى الوطن , انتشر لهم مقطع مصور مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة التركية , يوجهون من خلاله رسائل للشعب التركي على خلفية المشاكل الأخيرة الحاصلة بين بعض السوريين والأتراك والتي قام بعض المحسوبين على النظام السوري بتأجيجها وتضخيمها .

حاورنا فريق رتيل FM عن الفيديو الذي صوروه , سألنا بداية حمزة لماذا قمتم بتصوير الفيديو ومن يستهدف ؟

_ أجاب حمزة : لقد قمنا بتصوير هذا الفيديو من أجل أن نبين الصورة الحقيقية عن الشعب السوري .. و من أجل أن نُفَشّل تلك الفتنة التي تحدث الآن .. و للتنويه على بعض الأمور الغامضة و منها :

أن لا يحاسب الجمع بسبب الفرد المسيء , و كل بلد فيه الكفاية من المسيئين و ليس الشعب السوري فقط , و في بعض الأحيان هناك من ينتحل شخصيتنا كسوريين و يضرب بسيفنا على انه سوري و في حقيقة الامر هو ليس سوري فقط يحتمي باسمنا .. كما ان الفيديو يستهدف الغافلين من الأتراك ..و من أجل أن يعرف من يريد الفتنة أننا نرى كل شيء على حقيقته .. و أن خططهم فاشلة ..

_ أما عبود أجاب حين سألناه ما هي رسالتكم التي أردتم ايصالها من خلال الفيديو ؟ ولماذا اخترتم اللغة التركية ؟؟

“نحن متواجدون في تركيا منذ قرابة العامين , صادفنا اشخاص جيدين  وصادفنا اشخاص سيئين من الاتراك ومن السورين  , الموضوع بتركيا بشكل عام يتمحور حول استغلال اي مشكلة للإساء الى الطرفين  , هذه المظاهر كثرت خلال الفترة الاخيرة و غالباً يتهم بها السوريين  , هناك اتراك تضايقوا من كثرة المشاكل فقاموا بمظاهرات ضد السورين عامة نحن بدورنا كشباب سوري بحثنا بالموضوع ووجدنا انه يوجد هناك مشاكل مفتعلة من طرف ثالث غير تابع لا للسورين ولا للأتراك فوجدنا افضل الحلول هو توجيه رسالة للأتراك فحواها إن وجدت مشكلة تسبب بها شخص سوري

فهو غير مبرر لأن تحاسب الجماعة على تصرف فرد ونحن اليوم اصبحنا عائلة واحدة سورين واتراك والدليل على هذا  حالات الزواج الكثيرة بين شباب اتراك وفتيات سوريات والعكس فلذلك يجب أن يكونوا دقيقين بتوجيه التهم ونحن ايدناهم على معاقبة السوري لو غلط ومعاقبة التركي لو غلط , وحاولنا أن ننبه بأن المجتمعات لا تخلوا من وجود سوريين سيئين واتراك سيئين لان طبيعة المجتمعات بشكل عام تفرض وجود ناس سيئين”

_ وأضاف سعد لقد اخترنا اللغة التركية لان الشريحة المستهدفة هم الاتراك والهدف هو وصول الفيديو للأتراك قبل السورين لذلك قررنا أن نتكلم بالفيديو باللغة التركية  , كما أننا وضعنا ترجمة اسفل الفيديو من اجل السوريين لتشجيعهم على ضبط النفس والإيجابية حيال ما يحدث من فتن مفتعلة في تركيا , ونحن نعلم تماما أن كثيرا من الإخوة الأتراك غير موافقين على ما يحدث من احتجاجات وفتن بين الشعبين السوري والتركي .

فريق رتيلFM  اسس من فترة قصيرة لكن اغلب الأعمال الي قمنا بيها نالت اعجاب الناس واستطعنا الوصول لقلوب الناس بسرعة  بكلام سلس بسيط  , تكلمنا عن الغربة عن الوطن عن الحب , حركنا مشاعر الشوق والحنين في قلوب المتابعين , وبسبب ضغط الدراسة الشديد في تركيا لم نستطع المواظبة على نشر الفيدهوات  , ورغم هذا أصبح لدينا الكثير من المتابعين والمعجبين ويطلبون منّا المزيد من الفيديوات ..

 

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “بالفيديو .. شباب من ديرالزور يُطفئون الفتنة على طريقتهم”

  1. التعقيبات: ورود وتنظيف للشواطئ وأشياء أخرى.. مبادرات سورية وتركية لتخفيف الاحتقان ضد اللاجئين في تركيا

اترك رداً